• أ. صلاح بدرالدين

مشروع "بزاف" ليس من أجل تأسيس حزب جديد



صلاح بدرالدين لأورينت نيوز – القسم الكردي : الوضع السياسي الكردي السوري مأزوم ويعاني العديد من المشاكل وفي مرحلة دقيقة وحرجة ويبدو أنه مرتبط عضويا بالشأن


السوري العام الذي لايقل تأزما من حالتنا وقد لانجد الحلول الفرعية النهائية من دون الحل العام لمصير بلادنا .


نحن ككرد سوريا نتحمل الجزء الأساسي من مسؤولية تردي الوضع خاصة في مجال فقدان الشخصية الوطنية الكردية السورية وهذا لاينفي وجود عوامل أخرى داخلية وخارجية وموضوعية من ضمنها حالة الانقسام في البعد القومي الكردستاني روسيا تحاول التودد الى اقليم كردستان العراق خدمة لمصالحها وعندما قررت دعوة طرف كردي سوري الى أستانة بدأت الطلب من قيادة الاقليم لارسال من يمثل المجلس الوطني الكردي ..


رئاسة اقليم كردستان العراق على علم واطلاع كامل على مشروع – بزاف – لاعادة بناء الحركة الوطنية الكردية السورية وناقشنا معهم المشروع مفصلا منذ أعوام وحتى الآن ومازلنا نتابع وأستطيع القول أنهم لايعارضون مشروعنا .


مشروع – بزاف – ليس من أجل تأسيس حزب جديد بل مازال في مرحلة التشاور ومناقشة البرامج والخطط بهدف اعادة بناء الحركة من الأساس عبر المؤتمر الوطني أو القومي لكرد سوريا يحقق وحدتها وتصليب عودها واختيار القيادة المناسة وستكون قاعدة المؤتمر الأساسية من الشباب والمستقلين ومنظمات المجتمع المدني وقواعد الأحزاب .


طبعا لست محتاجا لشهرة جديدة فنضالي المتواصل زهاء نصف قرن وعطائي الفكري والثقافي ( حتى الآن لدي 15 كتاب ) بمثابة رصيد وشهرة وتاريخ أعتز به ولست في وضع عمري يسمح لي حتى بالتفكير بزعامة حزبية من جديد وبعد اندلاع الثورة لمست بتوفر حظوظ لانقاذ الشعب والوطن وكنت معتزلا حزبيا ولكنني تحركت لدعم الشباب والمساهمة في تقديم خبرتي وفكري عسى أن أقدم مايفيد


الأستاذ صلاح بدر الدين




٠ تعليق

أحدث منشورات

عرض الكل